أخبار حواء:
«    »

              

قديم 11-03-1428 هـ, 09:21 مساءً   #1
* ريم *

كبيرة محررات
 
الصورة الرمزية * ريم *
 
تاريخ التسجيل: 14-09-1426 هـ
المشاركات: 6,429


مقال علمى

هلا بناااااااااات

ممكن يامعلمات اللغه العربيه تعطونى مقال علمى عن اى موضوع عادى

للمادة التعبير ابغاه هالاسبووووووووووع

وابغى مقالين لى ولصديقتى

واكون شاكره لكم


* ريم * غير متواجد حالياً رد مع اقتباس إرسال الموضوع إلى الفيس بوك إرسال الموضوع إلى تويتر


قديم 11-03-1428 هـ, 10:55 مساءً   #2
~*~ السنعة ~*~

كبيرة محررات
 
الصورة الرمزية ~*~ السنعة ~*~
 
تاريخ التسجيل: 23-02-1427 هـ
المشاركات: 13,049


دقايق ويكون عندك


أنا كتبته وخلصت وبعطيك موقع كله مقالات علمية انا وصديقاتي اخذنا منه


~*~ السنعة ~*~ غير متواجد حالياً رد مع اقتباس

قديم 11-03-1428 هـ, 10:57 مساءً   #3
~*~ السنعة ~*~

كبيرة محررات
 
الصورة الرمزية ~*~ السنعة ~*~
 
تاريخ التسجيل: 23-02-1427 هـ
المشاركات: 13,049


http://www.d8b.net/art/forumdisplay.php?f=12

هذا كله مقالات علمية


~*~ السنعة ~*~ غير متواجد حالياً رد مع اقتباس

قديم 11-03-1428 هـ, 10:58 مساءً   #4
~*~ السنعة ~*~

كبيرة محررات
 
الصورة الرمزية ~*~ السنعة ~*~
 
تاريخ التسجيل: 23-02-1427 هـ
المشاركات: 13,049


وتفضلي هذا المقال منقول من إحدى المواقع

كيف تُصنَّف الألوان

يعتقد الخبراء أنه ربما يمكننا أن نميز عددًا من الألوان يُقدر بنحو 10 ملايين. يختلف كل لون من هذه الألوان عن بقية الألوان في واحد من درجات النقبة أو الإضاءة أو كثافة اللون أو اثنين منها أو جميعها. وتسمياتنا للألوان غير مضبوطة؛ حيث إنها لا تسمح لنا أن نصف بدقة كل الألوان التي نراها. ونتيجة لذلك، يجد الناس غالبًا صعوبة عندما يحاولون وصف أو تناسب لون محدد. فتناسب الألوان مهم جدًا وبالأخص في صناعات مثل صناعتي الطلاء والنسيج. ومن مهام صانعي الطلاء أو النسيج تقليل الفروق في لون مخصوص لطلاء أو قماش من دفعة طلاء أو ثوب قماش إلى دفعة أخرى أو ثوب آخر.



وقد طوّر خبراء الألوان طرقًا وأسسًا مختلفة لتصنيف الألوان حتى يتسنى لهم التغلب على مشكلات وصف الألوان وتناسبها.

وهناك اثنان من نظم التصنيف المستخدمة على نطاق واسع هما: 1ـ نظام ميونسل لتصنيف الألوان 2ـ نظام الوكالة الدولية لمواصفات الألوان.





نظام ميونسل للألوان

نظام ميونسل لتصنيف الألوان. أحد وسائل تصنيف الألوان المفيدة والأكثر رواجًا.طُوِّر هذا النظام في أوائل القرن العشرين بوساطة ألبرت ميونسل، وهو رسام ُصورٍ شخصية، أمريكي الجنسية.



ويمكن عرض نظام ميونسل بأساليب مختلفة. يَعْرِض أحد الأساليب الشائعة عينات مختلفة من الألوان مرتبة حول محور رأسي. والنُّقَب المختلفة مرتبة حول هذا المحور مثل القضبان الإشعاعية لإطار مستدير، بحيث يكَوِّن كل قضيب إشعاعي نقبة مختلفة. (****** الإشعاعي لإطار يشبه نصف القطر في الدائرة). ويمثل المحور تدريج القيمة، أو الإضاءة. وهو مقسم إلى عشرة أجزاء. وتمثل هذه الأجزاء مستويات للقيمة مبتدئة من الأسود بأسفل المحور وعابرة خلال ظلل الرمادي ومنتهية بالأبيض بأعلى المحور. ولكل عينات الألوان الواقعة عند نفس المستوى القيمة نفسها. والألوان التي تقع بالقرب من المحور لها كثافة لون منخفضة. وكلما كان موقع اللون أبعد من المحور كانت كثافته أكبر.





شجرة ميونسل للألوان تعرض عدة عينات لونية مرتبة حول محور مركزي. ويمكن أن تكون مثل هذه الشجرة ذات فائدة في مساعدة من يحاول موافقة لون مخصوص.

ولمضاهاة لون معين باستخدام نظام ميونسل أو أي نظام آخر، يجب إيجاد ذلك اللون من بين عينات الألوان المتاحة. ولكن عدد العينات في هذا النظام لا يمكن أن يعادل أو يقترب من عدد الألوان التي يمكننا أن نميزها. ولهذا السبب يستحيل في بعض الأحيان إيجاد تناسق لوني دقيق.





نظام الوكالة الدولية لمواصفات الألوان. غالبًا ما يحتاج صانعو المنتجات، كالأطعمة والطلاء والورق والمواد البلاستيكية والمنسوجات، لتناسب الألوان بدقة تامة. ولأن إبصار الألوان يختلف بين الناس، فإن اللونين اللذين يكونان متوافقين لشخص ما، ربما لا يكونان متوافقين لشخص آخر. ولهذا السبب لا يعتمد أصحاب الصناعات على العين البشرية في موافقة الألوان بدقة تامة، بل يستخدمون نظام الوكالة الدولية لمواصفات الألوان. وهذه الوكالة منظمة دولية تطوّر وتخترع طرقًا معيارية لقياس الألوان.



ويمكن لصانع الطلاء الذي يريد إنتاج نفس اللون لطلاء أخضر في مصنعين مختلفين استخدام نظام الوكالة الدولية. ولكي يتم التأكد من أن اللونين متوافقان أولا، يحلل خبراء الألوان لون الطلاء الأخضر المنتج في أحد المصنعين لتحديد الأطوال الموجية للضوء المكون له. ويُجري الخبراء هذا التحليل بمقياس الضوء الطيفي (السبكتروفوتومتر). ويفصل هذا الجهاز الأطوال الموجية المختلفة للضوء المنعكس من الطلاء، ويقيس شدتها بعد ذلك. وتُستخدم جداول عددية لتحويل هذه المعلومات إلى ثلاث قيم عددية ـ قيمة لكل من الألوان الأولية للضوء، التي توافق اللون الأخضر الأصلي عندما تخلط. وتعرِّف هذه الجداول العددية ـ والتي تسمى الراصدات القياسية ـ خواص مضاهاة الألوان لعين إنسان ذي إبصار طبيعي لها.



ويُحَلَّل، أيضًا، الطلاء المنتج في المصنع الآخر بمقياس الضوء الطيفي. وبعد ذلك تضاف كميات صغيرة من الخضاب لضبط ومعايرة لون الطلاء. وتستمر إضافة الخضاب حتى يسفر التحليل عن نفس القيم العددية الثلاث للألوان الأولية التي حُصِّلت في المصنع الأول. وعندما يُحصل على هذه القيم الثلاث للألوان الأولية فإن الطلاءين الأخضرين يتوافقان، بالرغم من أنهما ربما يحتويان على تركيبات مختلفة من الخضابات.


~*~ السنعة ~*~ غير متواجد حالياً رد مع اقتباس

قديم 11-03-1428 هـ, 10:59 مساءً   #5
~*~ السنعة ~*~

كبيرة محررات
 
الصورة الرمزية ~*~ السنعة ~*~
 
تاريخ التسجيل: 23-02-1427 هـ
المشاركات: 13,049


http://www.alnadi.net/vb/showthread.php?threadid=3143

وهنا فيه اكثر من 1000 مقال علمي


~*~ السنعة ~*~ غير متواجد حالياً رد مع اقتباس

قديم 11-03-1428 هـ, 11:19 مساءً   #6
* ريم *

كبيرة محررات
 
الصورة الرمزية * ريم *
 
تاريخ التسجيل: 14-09-1426 هـ
المشاركات: 6,429


السنعه

تسلميييييييييييين ياقلبووووووووووووو ماقصرتى

وجزاك الله الف خيييييييييييييير


* ريم * غير متواجد حالياً رد مع اقتباس

قديم 27-03-1428 هـ, 05:02 مساءً   #7
..*اميرة الشوق*..

عضوة جديدة
 
تاريخ التسجيل: 04-02-1428 هـ
المشاركات: 42


بنات حبيباتي الرابط الي حطيتيه يالسنعه عيى يفتح معاي
وش السواة؟؟
انا محتاجه مقال نقدي بااسرع وقت
الفززززززززززززززعه..


..*اميرة الشوق*.. غير متواجد حالياً رد مع اقتباس

قديم 27-03-1428 هـ, 08:45 مساءً   #8
~*~ السنعة ~*~

كبيرة محررات
 
الصورة الرمزية ~*~ السنعة ~*~
 
تاريخ التسجيل: 23-02-1427 هـ
المشاركات: 13,049


اميرة الشوق


الواقع مافيها مقال نقدي


اذا لقيت لك بحطه هنا


~*~ السنعة ~*~ غير متواجد حالياً رد مع اقتباس

قديم 27-03-1428 هـ, 09:08 مساءً   #9
~*~ السنعة ~*~

كبيرة محررات
 
الصورة الرمزية ~*~ السنعة ~*~
 
تاريخ التسجيل: 23-02-1427 هـ
المشاركات: 13,049


مقال نقدي ::


هذه الأبيات من قصيدة لابن زيدون.. وهي من أجمل القصائد التي قيلت في الغزل..
وأبن زيدون شاعر اندلسي..كان يعشق أميرة أندلسية أسمها ولادة..
فرق بينهم الوشاة.. فأنشد لها هذه القصيدة..




أضحي التنائي بديلاً من تدانينا
وناب عن طيب لقيانا تجافينـا
ألاَّ و قد حان صُبح لبين صَبَّحنا
حينٌ فقام بنـا للحيـنِ ناعينـا
من مُبلغ المُلبِسينـا بانتزاحهـمُ
حزناً مع الدهر لا يبقى ويُبلينا
أن الزمان الذي مازال يُضحِكنا
أُنساً بقربِهمُ قـد عـاد يُبكِينـا


معاني الأبيات:تكاد تكون الابيات وحدة شعرية لا يخرج فيها الشاعر عن دائرة قلبه المحطم.. وهو هنا يقوم بوصف الحال الحاضر ووصف للماضي.. فيقذف بنا في جو آلامه بوثبة عاطفية تصور لنا حاله وماآل إليه.. لقد أصبح قربه بعداً.. وأصبح الهجر والموت سوءاً في نظره ويود أن يعلم ذاك الذي ألبسه حزناً دائماً ببعده عن حبيبته.. يود أن يعلمه أن ضحكه قد حال إلى بكاء.

العاطفة والأسلوب:إن الميزة التي تبدو في أسلوب ابن زيدون هي (الفن) ..فهو شاعر فني قبل ان يكون حكيماً.. أو غواصاً على المعاني أو وصافاً.. وهذه الخصائص الفنية تتجلى واضحة في الابيات فألفاظها حلوة عذبة تتلقفها الاذن في لين وتحدث في النفس بتأليفها وتنسيقها تناغماً وجرساً يعكس عاطفة الشاعر ويعبر عنها خير تعبير.. ونرى أن أكثر الكلمات تتساند وتستدعي بعضها بعضاً..ولئن كان الشاعر يلجأ إلى الطباق في العاطفة فإنه يلجأإليه في اللفظ أيضاً..لذلك نرى هذه المزاوجة في المعاني والألفاظ مما يعطيها جمال.. ومما يزيد في رجفة الألم هي القافية الممدودة وهذه(النونات الطويلة) والتي تضيف الى جرس القطعة أنيناً موسيقياً حزيناً.
ونجد أن الابيات تشمل على فنون البيان والبديع ولكنها ما كانت لتأتي متكلفة.. بل أحيانا تثبت المعنى وتعطيه نوعا من التجسيم.. كقوله:


أن الزمان الذي مازال يُضحِكنا
أُنساً بقربِهمُ قـد عـاد يُبكِينـا


وبرغم روعة هذه الابيات إلا انه قد عيب عليه ضعف الجرس وثقله على السمع في قوله:


من مُبلغ المُلبِسينا بانتزاحهـمُ
حزناً مع الدهر لا يبقى ويُبلينا


فاستعماله (الملبسين حزن) ثقيل على الاذن في أبيات تحمل معاني غزلية..
كما عيب عليه ان معانيه بسيطة ساذجة ..أكثرها مطروق .. فلا تجدد في التصاوير..
ولكن بعده عن التكلف والصنعة واستخدامه موسيقى جميلة..جعلت الابيات تقع موقع حسن


~*~ السنعة ~*~ غير متواجد حالياً رد مع اقتباس

قديم 28-03-1428 هـ, 02:25 مساءً   #10
..*اميرة الشوق*..

عضوة جديدة
 
تاريخ التسجيل: 04-02-1428 هـ
المشاركات: 42


مشكوره ياقلبي يالسنعه وربي انك لك من اسمك نصيب
انا اساسا كنت ابي مقال علمي مو نقدي بس النقدي طابع في ذاكرتي لأني ماعرفت فيه زين وموضوعي ماعجب الأستاذه واخذت درجه بايخه عشان كذا الموضوع طابع بالي ولا راح
المهم ان الرابط انفتح بس مالقيت مقالات علميه والمقال الي انتي نزلتيه منتشر بشكل كبير في المنتديات وعشان كذا باالقى كل البنات جايبينه >>>>>طراره وتتشرط
عشان كذا ابغى واحد اقل انتشار من هذا
دمتي بود....


..*اميرة الشوق*.. غير متواجد حالياً رد مع اقتباس

إضافة رد







أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 05:25 .


شات عالم حواء
تابعونا على Google+
تابعونا على instagram
تابعونا على twitter
تابعونا على Facebook