27-11-1432 هـ, 08:57 مساءً
سائني جدا الموضوع الدي تحدث بسخرية وتهكم ع الشماغ وبين اننا العرب لا نفقه وليس لنا تراث او تاريخ

شوفو الموضوع السابق
http://forum.hawaaworld.com/showthread.php?t=3358802


يعتقد بإن كلمة (شماغ) بحد ذاتها تعود إلى كلمة تركية: yaşmakالتي تعني (الشيء المربوط). إلا أنه وبالتأكيد كانوا العرب قد لبسوها قبل احتكاكهم بالاتراك. يعتقد باحثون في الملابس التقليدية للشعوب بإن النمط المستخدم في توزيع اللالوان (الاحمر والأبيض) أو غيرهما يعود إلى حضارات ما بين النهرين القديمة ويعتقد أنها هذه الانماط اللونية قد استخدمت محاكاة لشبكات صيد السمك أو إلى سنبلة القمح والحنطة

فالكوفية الفلسطينية، تعرف أيضا بالسلك أو الحطة. بلونيها الأبيض والأسود تعكس بساطة الحياة الفلاحية في قرى فلسطين, كما الألوان الترابية لملابس الفلاحين هناك بعيداً عن ألوان حياة المدينة المتباينة والمغتربة عن بعضها. أصبحت الكوفية البيضاء المقلمة بالأسود اليوم، رمزا وطنيا يرمز لنضال الشعب الفلسطيني في المحافل الدولية.
اعتاد الفلاح أن يضع الكوفية لتجفيف عرقه أثناء حراثة الأرض ولوقايته من حر الصيف وبرد الشتاء، ارتبط اسم الكوفية بالكفاح الوطني منذ ثورة 1936 في فلسطين، حيث تلثم الفلاحون الثوار بالكوفية لإخفاء ملامحهم أثناء مقاومة القوات البريطانية في فلسطين وذلك لتفادي اعتقالهم أو الوشاية بهم، ثم وضعها أبناء المدن وذلك بأمر من قيادات الثورة آنذاك وكان السبب أن الإنجليز بدؤوا باعتقال كل من يضع الكوفية على رأسه ظنا منهم انه من الثوار فأصبحت مهمة الإنجليز صعبة باعتقال الثوار بعد أن وضعها كل شباب وشيوخ القرية والمدينة.
فقد كانت الكوفية رمز الكفاح ضد الانتداب البريطاني والمهاجرين اليهود وعصاباتهم واستمرت الكوفية رمز الثورة حتى يومنا هذا مرورا بكل محطات النضال الوطني الفلسطيني.مع انطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة في النصف الثاني من ستينات القرن الماضي كانت الكوفية مقرونة بالفدائي كما سلاحه وكان أيضاً السبب الرئيسي لوضع الكوفية إخفاء ملامح الفدائي.
منذئذ اقترنت الكوفية عند شعوب العالم باسم فلسطين ونضال شعبها، قوي هذا الاقتران أثناء الانتفاضة الأولى عام 1987 وصولا إلى الانتفاضة الثانية عام 2000. فحتى الآن ما يزال المناضلون يضعون الكوفية لذات الأسباب وذات الأهداف التحررية التي وضعها من أجلها الثوار عام 1936

يدعى الشماغ العربي في عدة دول في شمال جزيرة العربية - اي المشرق العربي، بالكوفية أو الحطّة (وخاصة في بلاد الشام)، بينما يدعى باسم شماغ في منطقة الجزيرة العربية والاردن والعراق.
الشماغ عادة يتكون من قماش أبيض من القطن الرفيع وعليه نقوش مستطيلة أو مربعة الشكل بلون احمر (وهو المعتاد في السعودية ودول الخليج العربي وبادية الأردن والعراق وسوريا)، اما النقشة باللون الاسود فهو الدارج في فلسطين والعراق.
اماالغترة فهي بيضاءاللون بدون نقوش عليها.وتكون عادة اخف كثيرا من الشماغ.



خلاصة الكلام انه الشماغ او الحطة تلبس مند امد بعيد جدا وقبل ان نعرف الانجليز او يعرفونا

فبلاش تخريف بالتاريخ واستخفاف للعقول
جوجو القمر




[IMG][/IMG]
27-11-1432 هـ, 09:00 مساءً
ع فكرة هالكلام موثق تاريخيا بموسوعة الويكيبيديا ومصادر تاريخية مو ثوقة
جوجو القمر




[IMG][/IMG]
27-11-1432 هـ, 09:06 مساءً
ممنوع تردين على موضوع بموضوع

ليه مارديتي بموضوعها !!!

بينحذف موضوعك. ^^ 
27-11-1432 هـ, 09:09 مساءً
تسلم يدينك على هالموضوع

والله يشرفنا عن الانجليز
27-11-1432 هـ, 09:21 مساءً
مين قال ممنوع الرد ع موضوع بموضوع ؟؟؟؟
جوجو القمر




[IMG][/IMG]
27-11-1432 هـ, 09:26 مساءً
والنعم والله.........
سبحن الله وبحمده

سبحن ربي العظيم
27-11-1432 هـ, 09:30 مساءً
الله يجزك خير وضحتي الحقيقه

انا قريت الموضوع وطلعت منه لاني حسيته تريقه وكذذب

والمفروض شي مو صحيح ماينكتب ولاينشهرحتى الناس ماتاخذفييه وهو اصلا خرطي
[
27-11-1432 هـ, 09:38 مساءً
والله الشماغ من ايام اجداد اجدادنا مااحد انتقد عليه او بين حقيقته في وقتهم .
27-11-1432 هـ, 09:40 مساءً
للاسف في كثير موافقينها!!!!!!!!!
جوجو القمر




[IMG][/IMG]
27-11-1432 هـ, 09:40 مساءً
الله يعطيك العافية على المعلومة الصحيحه




الساعة الآن 04:03 .

جميع الحقوق محفوظة - عالم حواء - 2015