اهم اعمال الهمم( 6) - الصفحة 21 - منتديات عالم حواء

السعودية - الرياض
ام عبدو
حلاوه دلكه حمام بخار فتله للوجه نقش عرايس ومجموعات استشوار
              

السعودية - الرياض
ام عبدو
حلاوه دلكه حمام بخار فتله للوجه نقش عرايس ومجموعات استشوار
قديم 15-03-1431 هـ, 02:40 مساءً   #201
ام عنزين

عضوة فعالة
 
الصورة الرمزية ام عنزين
 
تاريخ التسجيل: 03-03-1430 هـ
المشاركات: 564


هلا هلا صباح الخير علا الحلوين اليوم بدات بتنظيف الحمامات وكنس الصاله وتنظيف المجلس ومسح النوافذ ودخلنا علا المطبخ ورتبت فيه وغسلت الارضيه وشغلت الغساله سويت كم اكله انزله 11111111111111111 وبعد كذه نظفت الستائر واخذت من مكان صوره عندى الكميرا مضروبه شوى وتحتاج الى امكان منوره اكثر اعذرونى اذا طلعت الصور غير صافيه كل مكان اروح ارتب فيه خلينى اقراء يومياتكم


الصور المرفقة
نوع الملف: jpg Img00012.jpg‏ (29.3 كيلوبايت, المشاهدات 133)
نوع الملف: jpg Img00021.jpg‏ (17.5 كيلوبايت, المشاهدات 127)
نوع الملف: jpg Img00036.jpg‏ (13.6 كيلوبايت, المشاهدات 124)
نوع الملف: jpg Img00022.jpg‏ (11.9 كيلوبايت, المشاهدات 118)
نوع الملف: jpg Img00029.jpg‏ (19.4 كيلوبايت, المشاهدات 120)

ام عنزين غير متواجد حالياً إرسال الموضوع إلى الفيس بوك إرسال الموضوع إلى تويتر

قديم 15-03-1431 هـ, 02:44 مساءً   #202
نجوى القلوب

محررة برونزية
 
الصورة الرمزية نجوى القلوب
 
تاريخ التسجيل: 15-05-1429 هـ
المشاركات: 2,936


السلام عليكم
كيفكم اسفة غبت لكن كنت مشغولة وقلت انزل اليوميات مرة وحده احسن
جروح متقلقيش انا غنزل يوميات 3 ايام مرة وحدة خخخخخخخخ والله يعطيك الصحة على اتاي شهتيني فاتاي
يالله بسم الله الرحمان الرحيم
يومياتي ليوم السبت
كنت شوي تعبانة انا ونفسيتي بعد ما صبغت شعري واتنكدت ما سويت شي كتير بالبيت
غسلت المواعين ورتبتهم

سويت حلا لزوجي كان مشتهيه
مريت على الفرن لقيته وسخ عصبت عليه وفشيت فيه غل الصبغة الخنفشارية

بالمسا خرجنا رحنا البحر غيرت جو النكد



الي مو عاجبها توقيعي كاني شلته


منتهى اللقافة صراحة
نجوى القلوب غير متواجد حالياً

قديم 15-03-1431 هـ, 02:44 مساءً   #203
نجوى القلوب

محررة برونزية
 
الصورة الرمزية نجوى القلوب
 
تاريخ التسجيل: 15-05-1429 هـ
المشاركات: 2,936


بسم الله الرحمن الرحيم

هدي يومياتي ليوم الاحد
سويت الغدا وغسلت الصحون وبالمسا قمت نضفت الصالون من الالف للياء لاني ما نضفته من يوم جوني جاراتي سكرته وخليته
شلت التحف ومسحتها وخرجتها

نضفت الكنب زين ونفضته

بعد الخداديات ما سلمو مني

مسحت البقع على الحيطان وبصراحة كانت نضيفة مجرد شلت الغبرة
هجووووووم كنست تحت الكنب

سيقت الارض شوفو اللمعان

وهادي الصالة رتبتها ورجعت اخر فلة وبخرتها

وكدا خلص يومي


نجوى القلوب غير متواجد حالياً

قديم 15-03-1431 هـ, 03:11 مساءً   #204
ام عنزين

عضوة فعالة
 
الصورة الرمزية ام عنزين
 
تاريخ التسجيل: 03-03-1430 هـ
المشاركات: 564


بنات اليوم احنا كل شهر نسوى ندوه وكل مره وحده تختار موضوع واليوم الحريم متجمعين عندى وعجبنى كلام الشيخ الطنطاوى ونبذه عن حياته وكيفكانت حياته جميله وانا بختار هذا الموضوع وبقوله وش رايكم الطنطاوي يكتب عن الفقر و الغنى
الشيخ علي الطنطاوي
نظرت البارحة فإذا الغرفة دافئة والنار موقدة ، وأنا على أريكة مريحة ، أفكر في موضوع أكتب فيه ، والمصباح إلى جانبي ، والهاتف قريب مني ، والأولاد يكتبون ، وأمهم تعالج صوفا تحيكه ، وقد أكلنا وشربنا ، والراديو يهمس بصوت خافت ، وكل شيء هادئ ، وليس ما أشكو منه أو أطلب زيادة عليه.

فقلت " الحمد لله " ، أخرجتها من قرارة قلبي ، ثم فكرت فرأيت أن " الحمد " ليس كلمة تقال باللسان ولو رددها اللسان ألف مرة ، ولكن الحمد على النعم أن تفيض منها على المحتاج إليها ، حمد الغني أن يعطي الفقراء ، وحمد القوي أن يساعد الضعفاء ، وحمد الصحيح أن يعاون المرضى ، وحمد الحاكم أن يعدل في المحكومين ، فهل أكون حامدا لله على هذه النعم إذا كنت أنا وأولادي في شبع ودفء وجاري وأولاده في الجوع والبرد ؟، وإذا كان جاري لم يسألني أفلا يجب علي أنا أن أسأل عنه ؟

وسألتني زوجتي: فيمَ تفكر ؟، فقلت لها .

قالت : صحيح ، ولكن لا يكفي العباد إلا من خلقهم، ولو أردت أن تكفي جيرانك من الفقراء لأفقرت نفسك قبل أن تغنيهم .

قلت : لو كنت غنيا لما استطعت أن أغنيهم ، فكيف وأنا رجل مستور ، يرزقني الله رزق الطير ، تغدو خماصا ً وتروح بطاناً ؟

لا ، لا أريد أن أغني الفقراء ، بل أريد أن أقول إن المسائل نسبية ، وأنا بالنسبة إلى أرباب الآلاف المؤلفة فقير ، ولكني بالنسبة إلى العامل الذي يعيل عشرة وما له إلا أجرته غني من الأغنياء ، وهذا العامل غني بالنسبة إلى الأرملة المفردة التي لا مورد لها ولا مال في يدها ، ورب الآلاف فقير بالنسبة لصاحب الملايين ؛ فليس في الدنيا فقير ولا غني فقرا مطلقا وغنىً مطلقا ، وليس فيها صغير ولا كبير ، ومن شك فإني أسأله أصعب سؤال يمكن أن يوجه إلى إنسان ، أسأله عن العصفور : هل هو صغير أم كبير ؟، فإن قال صغير ، قلت : أقصد نسبته إلى الفيل ، وإن قال كبير ، قلت : أقصد نسبته إلى النملة ..

فالعصفور كبير جدا مع النملة ، وصغير جدا مع الفيل ، وأنا غني جدا مع الأرملة المفردة الفقيرة التي فقدت المال والعائل ، وإن كنت فقيرا جدا مع فلان وفلان من ملوك المال ..

تقولون : إن الطنطاوي يتفلسف اليوم .. لا ؛ ما أتفلسف ، ولكن أحب أن أقول لكم إن كل واحد منكم وواحدة يستطيع أن يجد من هو أفقر منه فيعطيه ، إذا لم يكن عندك – يا سيدتي – إلا خمسة أرغفة وصحن " مجدّرة " ( وهو طعام من البرغل أي القمح المجروش مع العدس ) ، تستطيعين أن تعطي رغيفا لمن ليس له شيء ، والذي بقي عنده بعد عشائه ثلاثة صحون من الفاصوليا والرز وشيء من الفاكهة والحلو يستطيع أن يعطي منها قليلا لصاحبة الأرغفة والمجدّرة ..

والذي ليس عنده إلا أربعة ثياب مرقعة يعطي ثوبا لمن ليس له شيء ، والذي عنده بذلة لم تخرق ولم ترقع ولكنه مل منها ، وعنده ثلاث جدد من دونها ، يستطيع أن يعطيها لصاحب الثياب المرقعة ، ورب ثوب هو في نظرك عتيق وقديم بال ، لو أعطيته لغيرك لرآه ثوب العيد ولاتخذه لباس الزينة ، وهو يفرح به مثل فرحك أنت لو أن صاحب الملايين مل سيارته الشفروليه طراز سنة 1953 – بعدما اشترى كاديلاك طراز 1956 – فأعطاك تلك السيارة .

ومهما كان المرء فقيرا فإنه يستطيع أن يعطي شيئا لمن هو أفقر منه ، إن أصغر موظف لا يتجاوز راتبه مئة وخمسين قرش ، لا يشعر بالحاجة ولا يمسه الفقر إذا تصدق بقرش واحد على من ليس له شيء ، وصاحب الراتب الذي يصل إلى أربعة جنيهات لا يضره أن يدفع منها خمس قروش ويقول " هذه لله " ، والذي يربح عشرة آلاف من التجار في الشهر يستطيع أن يتصدق بمئتين منها في كل شهر .

ولا تظنوا أن ما تعطونه يذهب بالمجان ، لا والله ، إنكم تقبضون الثمن أضعافا ؛ تقبضونه في الدنيا قبل الآخرة ، ولقد جربت ذلك بنفسي ، أنا أعمل وأكسب وأنفق على أهلي منذ أكثر من ثلاثين سنة ، وليس لي من أبواب الخير والعبادة إلا أني أبذل في سبيل الله إن كان في يدي مال ، ولم أدخر في عمري شيئا ، وكانت زوجتي تقول لي دائما : " يا رجل ، وفر واتخذ لباتك دارا على الأقل " ، فأقول : خليها على الله ، أتدرون ماذا كان ؟ !!

لقد حسب الله لي ما أنفقته في سبيله وادخره لي في بنك الحسنات الذي يعطي أرباحا سنوية قدرها سبعون ألفا في المئة ، نعم : **كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنْبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنْبُلَةٍ مِّائَةُ حَبَّةٍ} ، وهناك زيادات تبلغ ضعف الربح : **وَاللَّهُ يُضَاعِفُ لِمَن يَشَاءُ} ، فأرسل الله صديقا لي سيدا كريما من أعيان دمشق فأقرضني ثمن الدار ، وأرسل أصدقاء آخرين من المتفضلين فبنوا الدار حتى كملت وأنا – والله – لا أعرف من أمرها إلا ما يعرفه المارة عليها من الطريق ، ثم أعان الله برزق حلال لم أكن محتسبا فوفيت ديونها جميعا ، ومن شاء ذكرت له التفاصيل وسميت له الأسماء .

وما وقعت والله في ضيق قط إلا فرجه الله عني ، ولا احتجت لشيء إلا جاءني ، وكلما زاد عندي شيء وأحببت أن أحفظه وضعته في هذا البنك .

فهل في الدنيا عاقل يعامل بنك المخلوق الذي يعطي 5%ربحاً حراماً وربما أفلس أو احترق ، ويترك بنك الخالق الذي يعطي في كل مئة ربح قدره سبعون ألفا ؟، وهو مؤمن عليه عند رب العالمين فلا يفلس ولا يحترق ولا يأكل أموال الناس .

فلا تحسبوا أن الذي تعطونه يذهب هدرا، إن الله يخلفه في الدنيا قبل الآخرة ، وأنا لا أحب أن أسوق لكم الأمثلة فإن كل واحد منكم يحفظ مما رأى أو سمع كثيرا منها ، إنما أسوق لكم مثلا واحدا : قصة الشيخ سليم المسوتي رحمه الله ، وقد كان شيخ أبي ، وكان – على فقره – لا يرد سائلا قط ، ولطالما لبس الجبة أو " الفروة " فلقي بردان يرتجف فنزعها فدفعها إليه وعاد إلى البيت بالإزار ، وطالما أخذ السفرة من أمام عياله فأعطاها للسائل ، وكان يوما في رمضان وقد وضعت المائدة انتظارا للمدفع ، فجاء سائل يقسم أنه وعياله بلا طعام ، فابتغى الشيخ غفلة من امرأته وفتح له فأعطاه الطعام كله ! ، فلما رأت ذلك امرأته ولولت عليه وصاحت وأقسمت أنها لا تقعد عنده ، وهو ساكت ..

فلم تمر نصف ساعة حتى قرع الباب وجاء من يحمل الأطباق فيها ألوان الطعام والحلوى والفاكهة ، فسألوا : ما الخبر ؟، وإذا الخبر أن سعيد باشا شموين كان قد دعا بعض الكبار فاعتذروا ، فغضب وحلف ألا يأكل أحد من الطعام وأمر بحمله كله إلى دار الشيخ سليم المسوتي ، قال : أرأيت يا امرأة ؟

وقصة المرأة التي كان ولدها مسافرا ، وكانت قد قعدت يوما تأكل وليس أمامها إلا لقمة إدام وقطعة خبز ،فجاء سائل فمنعت عن فمها وأعطته وباتت جائعة ،
فلما جاء الولد من سفره جعل يحدثها بما رأى ، قال : ومن أعجب ما مر بي أنه لحقني أسد في الطريق ، وكنت وحدي فهربت منه ، فوثب علي وما شعرت إلا وقد صرت في فمه ، وإذا برجل عليه ثياب بيض يظهر أمامي فيخلصني منه ويقول " لقمة بلقمة " ، ولم أفهم مراده .

فسألته عن وقت هذا الحادث وإذا هو في اليوم الذي تصدقت فيه على الفقير ، نزعت اللقمة من فمها لتتصدق بها فنزع الله ولدها من فم الأسد .

والصدقة تدفع البلاء ويشفي الله بها المريض ، ويمنع الله بها الأذى وهذه أشياء مجربة ، وقد وردت فيها الآثار ، والذي يؤمن بأن لهذا الكون إلها هو يتصرف فيه وبيده العطاء والمنع ، وهو الذي يشفي وهو يسلم ، يعلم أن هذا صحيح ، والملحد ما لنا معه كلام .

والنساء أقرب إلى الإيمان وإلى العطف ، وإن كانت المرأة –بطبعها- أشد بخلا بالمال من الرجل ، وأنا أخاطب السيدات وأرجو ألا يذهب هذا الكلام صرخة في واد مقفر ، وأن يكون له أثره ، وأنت تنظر كل واحدة من السامعات الفاضلات ما الذي تستطيع أن تستغني عنه من ثيابها القديمة أو ثياب أولادها ، ومما ترميه ولا تحتاج إليه من فرش بيتها ، ومما يفيض عنها من الطعام والشراب ، فتفتش عن أسرة فقيرة يكون هذا لها فرحة الشهر .

ولا تعطي عطاء الكبر والترفع ، فإن الابتسامة في وجه الفقير ( مع القرش تعطيه له ) خير من جنيه تدفعه له وأنت شامخ الأنف متكبر مترفع ، ولقد رأيت بنتي الصغيرة بنان – من سنين – تحمل صحنين لتعطيهما الحارس في رمضان قلت : تعالي يا بنت ، هاتي صينية وملعقة وشوكة وكأس ماء نظيف وقدميها إليه هكذا ، إنك لم تخسري شيئا ، الطعام هو الطعام ، ولكن إذا قدمت له الصحن والرغيف كسرت نفسه وأشعرته أنه كالسائل ( الشحاذ ) ، أما إذا قدمته في الصينية مع الكأس والملعقة والشوكة والمملحة ينجبر خاطره ويحسّ كأنه ضيف عزيز .

.

والخلاصة يا سادة : إن من أحب أن يسخر الله له من هو أقوى منه وأغنى فليعن من هو أضعف منه وأفقر ، وليضع كل منا نفسه في موضع الآخر ، وليحب لأخيه ما يحب لنفسه ، إن النعم إنما تحفظ وتدوم وتزداد بالشكر ، وإن الشكر لا يكون باللسان وحده ، ولو أمسك الإنسان سبحة وقال ألف مرة " الحمد لله " وهو يضن بماله إن كان غنيا ، ويبخل بجاهه إن كان وجيها ، ويظلم بسلطانه إن كان ذا سلطان لا يكون حامدا لله ، وإنما يكون مرائيا أو كذابا .

فاحمدوا الله على نعمه حمدا فعليا ، وأحسنوا كما تحبون أن يحسن الله إليكم ، واعلموا أن ما أدعوكم إليه اليوم هو من أسباب النصر على العدو ومن جملة الاستعداد له ؛ فهو جهاد بالمال ، والجهاد بالمال أخو الجهاد بالنفس .

ورحم الله من سمع المواعظ فعمل بها ولم يجعلها تدخل من أذن لتخرج من الأخرى ..


ام عنزين غير متواجد حالياً

قديم 15-03-1431 هـ, 03:15 مساءً   #205
نجوى القلوب

محررة برونزية
 
الصورة الرمزية نجوى القلوب
 
تاريخ التسجيل: 15-05-1429 هـ
المشاركات: 2,936


يومياتي لليوم ايش اليوم ؟ متلخبطة ههههههههه الاتنين
نفضت الصالة كلها وكنستها وسيقتها


سويت هجوم على الثلاجة نضفتها



شفتوني حورمتون سنعتون
سويت غدا كباب وسلطة طحينة وسلة مكرونة بالجبنة والزعتر وخلاص فاضل الصحون بعد شوي اغسلهم
وشوووكرن


نجوى القلوب غير متواجد حالياً

قديم 15-03-1431 هـ, 03:29 مساءً   #206
ام رغد؟؟

محررة برونزية
 
الصورة الرمزية ام رغد؟؟
 
تاريخ التسجيل: 11-11-1430 هـ
المشاركات: 2,945


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة **لينا** مشاهدة المشاركة

بنات ايش افضل منتج لدهون الهوايات ابغى يكون مضمون
للدهون عامه بالهوايات والفرن وكل المطبخ
409 انا افضل اللي بالليمون
هوبخاخ وما لقيت غيرهالصوره
<br />
images

وهذي صوره لقيتها هنا
x6M28252



اللهم ارزقني من فضلك
ام رغد؟؟ غير متواجد حالياً

قديم 15-03-1431 هـ, 04:10 مساءً   #207
نجوى القلوب

محررة برونزية
 
الصورة الرمزية نجوى القلوب
 
تاريخ التسجيل: 15-05-1429 هـ
المشاركات: 2,936


** قانون الظن**

هناك ناس تحدث لهم كوارث ومصائب كثيرة
وناس تعيش في سلام
وناس تفشل في تحقيق أحلامها
وآخرون ينجحون
ومنهم السعيد
والشقي
فأيهم أنت
..؟!
في حديث قدسي يقول الله عز وجل
"أنا عند ظن عبدي بي"
هنا لم يقل ربنا جل وعلا
" أنا عند (حسن) ظن ..
قال
: " أنا عند ظن عبدي بي ... "
مالفرق ؟!
يعني لما تتوقع إن حياتك ستصير
حلوة
وستنجح وستسمع الأخبار الجيدة
فالله يعطيك إياها
.. "وعلى نياتكم ترزقون" ..
(هذا من حسن الظن بالله )
=================
وإذا كنت موسوس
ودائما تفكر انه ستصيبك مصيبة
وستواجهك مشكلة
وحياتك كلها مآسي وهم ونكد
تأكد انك ستعيش هكذا

( هذا من سوء الظن بالله)
=========================
لا تسوي نفسك خارق
وعندك الحاسة السادسة

وتقول
: (والله إني حسيت انه حيحصل لي كذا )
"الظانين بالله ظن السوء عليهم دائرة السوء"
إن الله كريم ( بيده الخير )
وهو على كل شيء قدير
وحسن الظن بالله من حسن توحيد المرء
لله
فالخير من الله والشر من أنفسنا
=========================
أعرف أصدقاء حياتهم تعيسة
ولما أقرب منهم أكثر ألقاهم هم
اللي جايبين التعاسة والنكد لحياتهم
واحد من أصدقائي عنده أرق مستمر
ولما ينام ينكتم ويصير مايقدر يتنفس
لما راح لطبيب نفسي قاله
أنت عندك فوبيا من هالشيء !
وفعلا طلع الولد عنده وسواس إنه سيموت
وهو نايم !!
===================
لي صديق أخر كثيرا ما يمرض
ويصاب بالعين بأسرع وقت
وما يطيب إلا برقية و شيوخ وكذا
..
يقول إن نجمه خفيف
فـاكتشف أنه يخاف فعلا من هالشيء
وعنده وسواس قهري إن كل الناس ممكن يصكوه عين ويروح فيها
..
========================
وفي قضية مقتل فنانة
لفت انتباهي قول أحدهم عندما قال:
(كانت دائما تشعر بأنه سيحدث لها مكروه )
هي من ظنت بالله السوء
فدارت عليها دائرة السوء
======================
هناك مقولة شهيرة أؤمن بها كثيرا :
(تفاءلوا بالخير تجدوه)
والتفاؤل هو نفسه(حسن الظن)
======================
وقد يكون المخترع السعودي الشاب الصغير الذي
لم يتجاوز الثانية والعشرين من عمره
مهند جبريل أبو دية
أحد أروع الأمثلة في حسن الظن بالله
فبالرغم من انه أصيب بحادث في سن مبكرة
وبترت على أثره ساقه
وفقد بصره إلا أني شاهدته أمس
في برنامج يذاع في قناة المجد
وهو مبتسم ، سعيد ، متفاءل
مازال يطمح بأن يكمل تعليمه
ويحمد الله انه أراه حياة جديدة
لا يرى بها ولا يسير
حتى يستطيع من خلالها أن يزداد علما
وإيمانا بحياة المعاقين المثابرين
ويكون منهم قولا وفعلا ..
وقد أخترع من بين اختراعاته الكثيرة
قلم للعميان
بحيث يمكنهم الكتابة في خط مستقيم
فسبحان الله
وكأنه اخترعه لنفسه !!
====================
أمثله
إن أردت أن تمتلك منزلا !
ما عليك إلا أن تتخيله
(تعيش الدور )
لا تضحك
لأن تحقيق الأشياء
ما يصير إلا بالإيمان
تخيل لونه ، جدرانه ، أثاثه
تخيل نفسك وأنت تعيش فيه
وظل كل يوم تخيل
واعمل على تحقيق حلمك
بالتخيل والعمل طبعا
========================
وإن حدث وأمعنت التخيل في مكروه
أو حادثة ما
انفض رأسك وابعد الفكرة عنك
وأدعو الله أن يسعدك ويرح بالك
فقد أوصانا رسولنا محمد صلى
الله عليه وسلم حين قال :
"ادعوا الله تعالى وأنتم موقنون بالإجابة"
===========================
ومن حسن الظن بالله أثناء الدعاء
أن تظن فيه جل شأنه خيرا
فمثلا إذا رأيت أحمقا لا تقل :
(الله لا يبلانا )
لأن البلاء من أنفسنا
فقط قل(الحمد لله الذي عافانا مما ابتلاه به.. )
وهذا الثناء على الله يكفيه عز وجل
بأن يحفظك مما ابتلي ذلك الشخص به
====
ولا تقل :اللهم لا تجعلني حسودا
قل :اللهم انزع الحسد من قلبي
وهكذا ..
وانتبه عند كل دعاء
وتفكر فيما تقوله جيدا لتكون
من الظانين بالله حسنا
===============
وإذا كنت ممن لديهم الحاسة السادسة
فرأيت حلما أو أحسست بمكروه
فافعل كما أمرنا الرسول صلى الله عليه وسلم :
استعذ بالله من الشيطان الرجيم
وانفث ثلاثا عن شمالك
وتوضأ وغير وضع نومتك
ثم تصدق فالصدقة لها فضل كبير
بتغير حال العبد من الأسوأ للأفضل
وفي موضوعنا من فضلها ..
قول الحبيب عليه الصلاة والسلام:
" الصدقة تقي مصارع السوء "
==================
وقوله جلت قدرته :
"
إذا أراد شيئاً أن يقو ل له كن فيكون"
ولا يرد القضاء إلا الدعاء
===================
وظني فيك يا ربي جميل
فحقق يا إلهي حسن ظني
أخيرا أسأل الله إن يجعلنا من السعداء
في الدارين
=================
وأني أرجو الله حتىكأنني أرى
بجميل الظن ما الله فاعل
================
الخلاصة:
نحن الذين نسعد أنفسنا
ونحن الذين نتعسها
فـاختر الطريق الذي تريد
"
إما شاكراً وإما كفورا"
اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين



نجوى القلوب غير متواجد حالياً

قديم 15-03-1431 هـ, 08:09 مساءً   #208
جروح الوداع

محررة فضية
 
الصورة الرمزية جروح الوداع
 
تاريخ التسجيل: 17-11-1429 هـ
المشاركات: 3,362






。◕‿◕。 همســـات 。◕‿◕。
للدكتور عائض القرني


أوصيك بمزاولة العمل ،
وعدم الركون للفتور والكسل والاستسلام للفراغ ،
بل قومي وأصلحي من بيتك أو مكتبتك ،
أو أدي وظيفتك ، أو صلِّي ، أو اقرئي في كتاب الله ،
أو في كتابٍ نافع ، أو استمعي إلى شريطٍ مفيد ،
أو اجلسي مع جاراتك وصديقاتك وتحدثي معهن فيما يقربكن من الله ،
حينها تجدين السعادة والانشراح والفرح – بإذن الله
وإياك .. إياك أن تستسلمي للفراغ أو البطالة ؛
فإن هذا يورثك هموماً وغموماً ووساوس وشكوكاً وكدراً لا يزيله إلا العمل
.

وعليك بالاعتناء بمظهرك، من جمالٍ في الهيئة ،
ومن طيبٍ داخل البيت ، ومن ترتيبٍ في مجلسك ،
ومن حسن خُلُقٍ تلقين به زوجك ،
وأبناءك ، وإخوانك ، وأقرباءك ، وصديقاتك ،
ومن بسمةٍ راضيةٍ ، ومن انشراحٍ في الصدر .

وأحذرك من المعاصي فإنها سبب الحزن ، خاصةً المعاصي التي تكثر عند النساء ؛
من النظر المحرم ، أو التبرج ، أو الخلوة بالأجنبي ، أو اللعن والشتم والغيبة ،
أو كفران حقِّ الزوج وعدم الاعتراف بجميلة ،
فإن هذه ذنوبٌ تكثر عند النساء إلا من رحم الله ،
فاحذري من غضب الباري – جل في علاه - ، واتقي الله فإن تقواه كفيلةٌ بإسعادك وإرضاء ضميرك



إذا أقبلَتْ الهمومُ ، وتكاثرتْ الغمومُ ، فقولي : (( لا إله إلا الله ))


جروح الوداع غير متواجد حالياً

قديم 15-03-1431 هـ, 08:28 مساءً   #209
جروح الوداع

محررة فضية
 
الصورة الرمزية جروح الوداع
 
تاريخ التسجيل: 17-11-1429 هـ
المشاركات: 3,362





๑۞๑ لا تتركي العصائر فترة طويلة في الثلاجة حتي لاتفقد قيمتها الغذائية, وفي حالة حفظها بعض الوقت يجب تغطية الإناء جيداً.

๑۞๑ للتخلص من دسامة الشوربة, قومي بتجميدها في الثلاجة ثم انزعي الطبقة المتماسكة الموجودة على السطح,
فهذا يضمن لك إعداد طبق خفيف.

๑۞๑ ضيفي ملء ملعقة من الخل أو الملح إلى الماء الذي تغسلين فيه الخضروات فتموت الحشرات الدقيقة
التي بها وتهبط في القاع, وذلك في الخضروات التي بها كمية من الطين في الجذور.

๑۞๑ لسرعة إذابة الخضروات واللحوم المتجمدة يفضل وضعها في مصفاة تحتها إناء..
فالمصفاة تساعد على انتشار الهواء
إلى المادة المتجمدة بطريقة أسرع.

๑۞๑ إذا أردتِ أن يلين الزبد المتجمد لا تضعيه على النار بل غطيه بطبق ساخن بعض الوقت.


جروح الوداع غير متواجد حالياً

قديم 15-03-1431 هـ, 11:57 مساءً   #210
الحلوة 2009

عضوة فعالة
 
الصورة الرمزية الحلوة 2009
 
تاريخ التسجيل: 19-12-1429 هـ
المشاركات: 800


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
مساء الخير ..والبركات ..

نجوى:كلامك عن التفاؤل ..صحيح 100% ..وعن تجربة ..
جروح الوداع :كلام جميل ..وفعلاً البعد عن المعاصي ..والبعد عن كثرة المباحات ..تجلب البركة والسعادة.
وعن تجربة أيضاُ ..فمنذ تركت التلفزيون نهائياً ..زادت سعادتي ..وبارك الله لي في وقتي وأعمالي ..
وأصبحت أحس بنشاط وحيوية .. وهمة طول اليوم لا تفتر ..

يومياتي .. ليوم الاثنين الموافق 15 - 3

بسم الله الذي بنعمته تتم الصالحات ..هذه إنجازاتي لهذا اليوم سأنزلها على السريع .. لأني نعسااااانه..
الأعمال اليومية السطحية ... وزيادة على ذلك..
- غسلت المكنسة الكهربائية وملحقاتها ..
- نظفت كنب مجلس الحريم ..من الغبار ..بمنشفة مبلولة بماء وداوني وقليل من الديتول..
- ولمعت إطارات الكنب الخشب ..والطاولات ..
- ثم غلفت الكنب والطاولات بأكياس ..لتحميها من الغبار ..لأني لا أستعمل المجلس إلا نادراً ..
فغرفة المعيشة تكفي لاستقبال الضيوف.



















تصبحون على ألف خير ...


الحلوة 2009 غير متواجد حالياً








أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 11:14 .


شات عالم حواء
تابعونا على Google+
تابعونا على instagram
تابعونا على twitter
تابعونا على Facebook